أجهزة تحلية مياه منزلية:ما هى الإرشادات عند شراء فلاتر التقنية ؟

ما هى الإرشادات عند شراء فلاتر التقنية ؟

حاولت قدر الإمكان تبسيط المعلومات والمصطلحات الواردة في هذا الموضوع تسهيلا ً على القارئ العادي وحتى تكون مفهومة قدر الإمكان .. أقول وبالله التوفيق ..

  1- حاول دوما ً أن تبحث عن النوعية الأفضل ذات السعر الأعلى وليس السعر الأرخص فأنت هنا تشتري صحتك !
  2- كلما زاد عدد الفلاتر في الجهاز كلما زادت عملية تنقية الشوائب والمواد الذائبة وتصفية البكتريا والمواد الميكروبولوجية. 
 3-لكن تذكر يجب أن تعرف أنواع الفلاتر المستخدمة في الجهاز قبل الشراء.. ذكرنا أنه كلما زاد عدد الفلاتر كلما زادت جودة نوعية المياه ولكن ما هي أنواع الفلاتر؟
  4-   هناك خمسة أنواع للفلاتر (أو الأغشية) وهي كالتالي:  
-الفلتر العادي وهو "كالمنخل" فتحاته "أو مسامه" مرئية للعين يقوم بتصفية المواد الغير ذائبة والعالقة والكبيرة الحجم كذرات الرمل والحصى والمواد البلاستيكية.  
-غشاء "فلتر" MF وهي اختصار للمصطلح Micro-Filtration  وهو يصنف وفقا لحجم المسامات فيه " أي الفتحات التي في الفلتر" ويعمل على منع مرور البكتريا والمواد الزيتية اللاصقة الغير ذائبة في الماء أي العالقة فيه. 
 -غشاء UF  وهو اختصار للمصطلح Ultra- Filtration  ومسامه أصغر من غشاء MF ويعمل على منع مرور الفيروسات والمواد العضوية والكربونية الذائبة في الماء. 
 -غشاء NF  وهو اختصار للمصطلح Nano-Filtration  أي الأغشية النانوية المتناهية الدقة حيث أن مسامه أصغر حجما ً من غشاء MF وUF ويعمل على تصفية وتنقية المواد الذائبة فقط لأن حجم مسامه صغير جدا ً لايرى إلا بالمجاهر الألكترونية. يعمل هذا الغشاء على تصفية المواد الملحية الذائبة ذات الشحنة السالبة "مثل الكلور والكبريتات" وبعض المركبات العضوية "الهيدروكربونية". 
 -غشاء RO وهو اختصار للمصطلح  Reverse Osmosisأي أغشية النتاضح العكسية وهي تعمل على إزالة جميع المواد الذائبة في الماء سواء أملاح "ذات شحنة سالبة أو موجبة" أم مركبات عضوية أو بكتيرية لأن حجم فتحاته (أي المسامات) أصغر من جميع الأغشية التي تم ذكرها أعلاه. تذكر نحن هنا نتحدث عن مسامات "أي فتحات" لا ترى إلا بالمجاهر الألكترونية أي بعد تكبيرها أكثر من مليون مرة !

  5-احرص على وجود أكبر عدد من هذه الفلاتر في جهاز التصفية وخصوصا غشاء الـ RO ويفضل أن يكون هذا الغشاء
مزدوج أي أكثر من فلتر RO لضمان الحصول على جودة عالية للمياه. مثلا ً يفضل أن يكون الجهاز مشتمل على الأغشية التالية: 

 Carbonic Filter + MF+UF+NF+RO+RO  


-6 بطبيعة الحال تختلف المواد المصنعة لهذه الأغشية فهناك أغشية عضوية "بوليمرية" مصنوعة من مادة شبيه بالبلاستيك وأغشية غير عضوية.
 جميع الأغشية يكمن ضعفها في حدوث عملية "التعفن" وذلك لإلتصاق المواد العالقة والذائبة على سطحها مع مرور الزمن مما يؤدي إلى انخفاض تدفق المياه من الجهاز.
 مثلا عند شراء جهاز جديد تجد إنك تستطيع تعبئة وعاء كبير في دقائق لكن بعد أشهر تزيد المدة بسبب حدوث التعفن وانسداد مسامات "فتحات" الفلتر. 
لذلك يجب أن تسأل البائع عن الفترة المتوقعة لحدوث التعفن أو متى يجب تغيير الفلاتر. بالعادة سيقولون من 4 إلى 6 أشهر ولكن احرص على تغيير الفلاتر كل 3 أشهر أي أربع مرات بالسنة.
  7-   قد يقول أحدهم بما أن أغشية NF و RO لديها مسامات أصغر من أغشية MF وUF ولذلك هي قادرة على إزالة جميع الشوائب الذائبة واللاذائبة.. أقول صحيح ولكن يجب أن تأخذ بالحسبان أن في حالة اختيارك لفلترين فقط مثل (NF و RO) فأنت تعجل من حدوث عملية التعفن والإنسداد لهذه الفلاتر .. لذا يجب أن تكون الفلاتر في الجهاز متنوعة (كما هو مذكور في الفقرة الخامسة)  ومتدرجة حسب حجم المسام " أي الفتحات" حتى تعمل كمعالجة أولية للفلاتر الأخيرة الأصغر حجما من ناحية المسام حتى لا تحدث عملية التعفن والإنسداد في غضون فترة قصيرة (كبضعة أسابيع).

  8-ايضا لايخلو جهاز فلترة من المطهرات والمعقمات الكيميائية مثل الكلور . لذلك إذا وجدت جهاز تحلية محتوي على فلاتر متنوعة وكثيرة بحدود 6 فلاتر مثلا ً .. يجب ايضا ً أن يشمل محلول الكلور كمعقم أو مطهر (مادة كيميائية كمسحوق البودرة) تضاف للماء ويكون لونها أبيض لتطهير المياه.




حاول أن تعرف حجم الجرعة التي ينتجها جهاز التصفية عند إنتاج المياه لأن الجرعات الكبيرة خطيرة جدا ً على صحة الإنسان. وفقا لمعايير مياه الشرب الصادرة من قبل منظمة الصحة العالمية يجب أن لا تتجاوز جرعة الكلور عن 4 ملغم في اللتر الواحد و أحيانا تكتب بصيغة أخرى 4 أجزاء من المليون أي 4 PPM  او 4    mg.

  9-إذا كان عدد الفلاتر في الجهاز قليل فبالتالي تعمد الشركات على زيادة جرعة الكلور في الجهاز لتقوم بقتل البكتريا والمواد الميكروبولوجية التي لم تستطع الفلاتر تصفيتها ! لذلك تجنب هذا النوع من الأجهزة وحاول اقتناء جهاز يحوي على فلاتر شاملة الأنواع كما ذكرنا في الفقرة الخامسة وخصوصا فلتر RO ويفضل أن يكون عدد هذا الفلتر في الجهاز اثنين. لكن بما أن هذا الفلتر يزيل جميع المواد الذائبة والغير الذائبة والبكتريا يجب أن تتنبه للنقطة التالية.

10-وفقا لمعايير مياه الشرب الصادرة عن المنظمة الصحة العالمية .. يجب أن لا يزيد تركيز المواد (أملاح = مواد غير عضوية) عن 500 ملغم في اللتر الواحد كحد اقصى ولا تقل عن 100 ملغم في اللتر الواحد كحد أدنى. لأنه في حال زادت أو نقصت عن هذا المستوى ستكون المياه مضرة بالجسم لذلك تجد أن مياه الشرب المعبأة والتي تباع في الأسواق .. تكون في حدود 100 إلى 200 ملغم في اللتر الواحد. لاحظ ملغم وليس جرام لأن الجرام الواحد يحوي 1000 ملغم يعني لايزيد الحد عن 0.5 جرام أو 500 ملغم أو 500 جزء في المليون ولا يقل عن 0.1 جرام أو 100 ملغم أو 100 جزء في الميلون جميع هذه الواحدات صحيحة ولكن تكتب احيانا ً بصيغ مختلفة كما ذكرناها هنا. 

 11-الكثير من الناس ممن يقتني أجهزة تحلية أو تصفية للمياه يعتقد أن هم عنصر يجب إزالته من الماء هو الأملاح وهذا منظور ناقص. صحيح أن الأملاح (وتصنف كيمائيا ً بأنها مواد غير عضوية أي لا تحتوي على ذرات كربون) يجب أن تزال من الماء ولكن هناك مواد أخطر وهي المواد العضوية (وتسمى ايضا ً الهيدروكربونية أو الكربونية) وهي مواد عبارة عن مركبات كيميائية توجد في كل نوع من المياه سواء مياه البحر أو الجوفية. لماذا هذه المواد هي خطرة لأن أكثرها تعتبر مواد مسرطنة.

  12- للتفصيل: في الماء مثلا ً توجد عدة أنواع من الأملاح مثل أملاح الصوديوم والكلور والبوتاسيوم والمغنيزيوم والكالسيوم والكبريتيات والسيلكا وغيرها من الكثير من الأملاح ولكن وجود هذه الأملاح يقاس بالمجموع أي مجموع الأملاح الذائبة في الماء ويعبر عنها بالمصطلح التالي:  Total Dissolved Solids (TDS)  وكما ذكرنا في النقطة العاشرة هناك حد أعلى (500 ملغم في اللتر) وحد أدنى (100 ملغم في اللتر) لهذه الأملاح في الماء لأنها إذا زادت ضرت الجسم وإذا نقصت ضرت الجسم ايضا ً لأن الجسم يحتاج لأملاح ولكن في مستوى معين والمستوى الأمثل كما ذكرنا بين 100 – 200 ملغم في اللتر الواحد. بالمقابل المواد الكربونية أو العضوية (الهيدروكربونية) يجب أن تزال تماماً من الماء ولكن كيف نقيسها.

 هناك مصطلح يسمى TOC  Total Organic Carbon (TOC)  

13-معايير مياه الشرب الصادرة عن منظمة الصحة العالمية تحتوي على قائمة لـ 100 مركب عضوي وجميعها في الغالب لا يجب أن تتجاوز نسب تراكيزها في الماء عن جزء في المليون. تخيل نحن لا نتحدث عن جرام = 1000 ملغم أو جزء بالمليون أو نتحدث عن ملغم واحد  =  1000 جزء من المليار.. نتحدث هنا عن مركبات كيميائية بعض منها يجب أن لا تتجاوز تراكيزها في الماء جزء في المليار !!     
 
14-غالبية هذه المركبات تأتي من الطبيعة وتوجد في المياه السطحية أو المياه الجوفية أو مياه البحر. لكن لأن أغلب أجهزة تحلية المياه تحوي معقمات ومطهرات كيميائية مثل الكلور ومركبات الأكسدة أو مركبات تمنع انسداد فتحات الفلتر تكون هذه المركبات مصدر لتواجد المركبات العضوية في الماء أو مثال آخر المياه الجوفية تكون ملوثة أحيانا ً بالمبيدات الزراعية أو حتى المياه المحلاة من محطات التحلية تتلوث بشكل غير مباشر احيانا ً بسبب رداءة شبكة التوزيع أو تلوث خزانات المياه في المنزل أو أنابيب شبكة المياه بالمنزل وهذه كلها تعتبر مصدر لتلوث المياه بالمركبات العضوية .. لذلك من باب الإحتياط يجب أن تقاس نسبة تركيز هذه المركبات عبر إجراء تحليل لمجموع المركبات العضوية وهو ما يسمى TOC على غرار ما ذكرناه عن مجموع الأملاح الذائبة TDS ولهذه الأسباب يجب أن يكون تركيز مجموع المركبات العضوية الـ TOC  صفر.

15-أفضل أجهزة تنقية المياه تصنع بأمريكا تليها الدول الأوربية وخصوصا الألمانية ومن ثم الدول الآسيوية. لذلك احرص على المنتج الأمريكي فالأوربي ثم الآسيوي.

16-اشتريت الجهاز ولكن يجب أن تعمل هذه الإختبارات التالية لتتأكد من فعالية الجهاز:   
  
17- الأختبار الأول لقياس تركيز مجموع الأملاح الذائبة في الماء TDS وكما ذكرنا يجب أن لايزيد عن 500 ولا يقل عن 100 ولكن يجب أن يكون في نطاق 100 إلى 200 كحد أمثل.  

18- الأختبار الثاني لقياس تركيز محموع المواد العضوية الذائبة في الماء  TOC وكما ذكرنا حفاظا ً على الصحة يفضل من وجهة نظري أن يكون التركيز صفر. لأن الأملاح لها حد يجب أن لا تقل عنه لإحتياج الجسم لها ولكن المواد العضوية أو الكربونية لا يحتاج لها الجسم مثل احتياجه للأملاح.  

19-الأختبار الثالث لقياس مجموع أنواع البكتريا ويسمى Total Bacteria  هناك أنواع مختلفة للبكتيريا والمواد الميكروبولوجية التي تتواجد في الماء ولكن هذا الأختبار يقيس مجموعها بالكامل ويجب أن يكون تركيزها صفر. 

 20-ايضا ً هناك اختبارات أخرى ولكنها تعتبر ثانوية أو فرعية .. مثلا الرقم الهيدروجيني للماء ويسمى الـ pH وعن طريقه تعرف ما إذا كانت المياه حامضية أو قلوية لذلك يجب أن يكون تركيزه في نطاق 6.5  إلى 8.5 هذا وفقا لمعايير مياه الشرب الصادرة عن منظمة الصحة العالمية. 

 21-عموما ً إذا أحببت إجراء أي من الاختبارات أعلاه يجب أن تتم عن طريق مختبر معترف به مثل المختبرات المرخصة من قبل هيئة الأرصاد وحماية البيئة أو مختبرات المستشفيات الخاصة لأن هناك اجراءات يجب اتباعها بدقة .. مثلا ً الأوعية والقوارير التي تحفظ فيها المياه يجب أن تكون معقمه. فمثلا ً لو أردت فحص نسبة الأملاح سيعطيك المختبر قارورة بلاستيكية مصنوعة من مادة خاصة اسمها البولي ايثليين وتكون معقمة وفيها مادة حافظة للماء لأن وقت حفظ العينة حساس لذلك تضاف مواد حافظة تسمح بحفظ العينة في الوقت المسموح به لاجراء. على العكس لو أردت فحص نسبة تركيز مجموع المواد العضوية سيتم إعطاءك من قبل المختبر قارورة زجاجية مصنوعة من مادة خاصة غير منفذة للضوء ومعقمة وتحوي مادة حافظة للماء. لأن مثلا ً اجراء هذا الاختبار يجب أن يتم فور أخذ العينة هذا في حال لم تضاف للماء مادة حافظة ولكن لو أضيفت مادة حافظة عندها تكون العينة صالحة لمدة 3 أسابيع وتحفظ في درجة حرارة لا تقل عن 4 . وبالمثل ايضا ً لاختبار البكتيريا فعند الرغبة لاجراء هذا الاختبار له قارورة أو أوعية خاصة لحفظ الماء معقمة بمادة مختلفة عن قوارير الاختبارات السابقة. ويجب أن تعلم أن المواد الحافظة والأوعية الخاصة لحفظ العينات والأوقات المسموح بها لاجراء الاختبارات مختلفة تماما ً عن بعضها البعض !  

22-عزيزي القارئ كل هذه الاجراءات والاحتياطات تعمل لقياس مواد تراكيزها في مستوى جزء في المليون لذلك الإهمال في اتباعها يؤدي إلى تلف عينة الماء ومن ثم يعود بالضرر على صحتك. 

 23-سبق أن رأيت أشخاص يأخذون عينة للماء في قارورة ماء صحية ويذهبون بها لمستشفى خاص طالبين اجراء تحليل للماء.. هذا اجراء خاطئ ومثل ما ذكرت اختر المختبر الذي تود إرسال له عينتك بعناية فائقة .. بإختصار إرسالك العينة لمستوصف مثلا ً يأخذ على العينة 50 ريال مقارنة بمستشفى خاص متطور يأخذ على العينة مثلا ً 500 فهذا يعكس مدى حرصك أنت على صحتك ومدى إلتزام المختبر بمعايير اجراءات الاختبار لأن كلما قلت قيمة الاختبار فهذا يعني أن المختبر أي كلام !!

  24-متى يجب أن تعمل هذه الاختبارات؟ في كل مرة يتم فيها تغيير الفلاتر يعني بالسنة 4 مرات أي كل 3 أشهر. تهاونك في اجراء مثل هذه الاختبارات يعود بالضرر عليك أنت على المستقبل البعيد. لنفرض مثلا أن الماء احتوى على نسبة كلور تزيد عن 4 ملغم في الماء وأنت تعتقد أن الماء الذي ينتجه الجهاز صالح .. ستظهر اعراض بعد فترة طويلة كتساقط الشعر مثلا والآلآم الكلى إلى غيرها من الأعراض التي لن تظهر في فترة وجيزة ! لذا لا تعتمد على ما يقوله فني التركيب فقط ! بل على نتائج تحليل الماء في مختبر خاص.




  25- بالرجوع إلى مختبر مختص بتحليل جودة نوعية المياه .. تستطيع أن أحببت عمل تحليل كامل للمياه.. مثلا مجموع الأملاح الذائبة في الماء يعطيك فكرة عن المجموع الكلي ولكن لن يعطيك نسبة تركيز كل ملح.. لأن كل ملح في الماء له حد أعلى وحد أدنى وفقا ً لمعايير مياه الشرب الصادرة عن منظمة الصحة العالمية  !! مثلا الكلوريد وهو الملح الذي يوجد بكثرة في الماء مقارنة ببقية الأملاح التي توجد ايضا في الماء ولكن بنسب قليلة.. هذا الملح وهو الكلوريد يجب أن لا يزيد عن 150 ملغم في اللتر الواحد.. وقس على ذلك لبقية الأملاح هذا في حال أردت عمل فحص شامل للماء لكل الأملاح والمعادن والمركبات العضوية والبكتيريا.

  26- تأتي هنا الأساسية والختامية .. قبل أن لا تشتري أي جهاز تنقية ماء.. اعمل فحص شامل للماء أو للأختبارات الضرورية الثلاثة التي ذكرنها سابقا ً وعلى ضوءها يجب أن تختار عدد الأجهزة والفلاتر في الجهاز الواحد. لأنه كلما زادت نسبة أو تزكيز الأملاح مثلا ً عن 10 الآلآف ملغم في اللتر الواحد فأنت تحتاج أكثر من جهاز ولكن إذا كانت أقل من 5 الآلآف ملغم فأنت تحتاج جهاز واحد ولكن يحوي على ما لايقل عن 6 فلاتر! وقس على ذلك.

ليست هناك تعليقات:

تابعنا عبر مواقع التواصل الاجتماعيه